عندما نصدم بالواقع , إحباط الانترن !

 

انا انتيرن جدا مكتئبة،في النهايه طلع كذا تخصصي مو مثل ما اتوقعته في بيشنت قالي بس هو ذا الي تعملو هو ذا تخصصكم؟!كلمته وقفتني لدرجة فكرت ادرس تخصص ثاني تخصص يحترمني يرفعني مو بيئة سيئة غير متعاونه مفككه يرمو الشغل ع الانتيرن وفاقدين العلم وطرق التعليم اخصائين غير مؤهلين! محبط!!انا احب تخصصي ارشديني😢


في مرحلة الانترن فترة التعرف على الواقع بمره و حلوه ، عادة ننزل كلنا حماس و جراءة و ما نتبه انا غير مهئين للتعامل مع المواقف الصعبة ، في البداية تركيزنا على تجربة جديدة؛ حماس ؛ تعلم ؛ ..
تحسب كل شخص بيكون معك. .
تنزل الحياة العملية و انت تعتقد أن كل مريض هيمشي معك بشكل مثالي. .
و أن كل موظف راح يمسك بيدك و يساعدك. .
و تغرك نفسك بعد قراءة هنا و هناك و حضور كم ملتقى بأنك كملت أساسيات التعامل مع أغلب الأمور .
كل هذه الأفكار تضعك في صدمة لما تدرك العكس ؛ لما يظهر الموظف اللي يغار منك و المريض اللي ما يقدر او يشكرك. .
تبدأ تشك في قدرتك ، هل أنت قد هالضغط. .
لوهلة تبدأ تتخيل فشلك في أبسط الأمور ..
و تضيع ما تدري فين تقرأ عشان تعوض النقص و ترد على هجوم الواقع عليك ..
هذا سيناريو مر علينا جميعا؛ إحباط الانترن !
طبيعي جدا تمر به و لكن الغير طبيعي تسمح له يسيطر عليك بدل العكس
معه يمكن تبدأ تشك في تخصصك ، و أنه أقل من غيره و الواقع لا و الف لا ..
تخصصك أفق غير منتهي و لكنه مثله مثل أي علم يحتاج علم ، صبر ، كفاح ، شغف و الأهم مواقف فشل نتعلم منها .
ابدأ لا تشكي في تخصص العلاج الطبيعي؛ والله قرأت أشياء لو اقدر أفرغها في رأسك الآن لعرفتي ليش انا اقول هذا الكلام ؛ تخصصي عظيم أغار عليه حتى من أخطاء بعض المنتسبين له اسما فقط .
الأهم افهمي الواقع بحقيقته؛ هذا يخفف عليك الصدمة و يعطيك فرصه للتفكير في الخطوات القادمة بدل اطاله السقوط.

مريت بالموقف اللي عيوني دمعت من صدمات واقع الانترن و الحمدلله بسبب هذه المواقف عرفت ايش لي و ايش علي و أخطاء اللي حولي فردية تخصصي برىء منها 🌟

كل شخص فينا تقريبا هيمر بهذه المرحة مرحلة الإصطدام بالواقع قبل فهمه و مجاراته

انهضي و تعرفي على تخصصك من جديد بعمق و شغف أكبر و ستجدين إجابات مناسبة .

 

Advertisements

passive mobilization هل له اثر على المريض وهل يستخدم بالعيادات ؟!

سؤال : دكتورة سلوى ابغا رايك في تكنيك passive mobilization هل له اثر على المريض وهل يستخدم بالعيادات حسيت اني مو مقتنعه بالتكنيك ذا مره ؟


 ,,
بداية بوضح نقطة بتكلم عن تداخل مصطلح باسف بشكل عام  ,
الباسف كـ ROM  لا غنى عنه مفيد كمساعدة و ليس أساس الخطة العلاجية و لكن انتقدت من عدة نواحي منها المبالغة فيها بحيث تكون أكثر التدخلات العلاجية حتى التمارين تكون من المعالج بينما هدف العلاج الطبيعي ان المريض يصير أكتف متفاعل مو مجرد متلقي كلما دخل عطينا علاج باسف أو ان اغلب جلساته تتكون من علاجات باسف يصير دوره ضعيف فيها و نقلل استقلاليته. حتى لو بدأت تمارين باسف لازم تبدأ تعطي المريض مساحة للتطور من مساعدة حتى اكتف مستقل.

نقطة أخرى , لما نقول باسف هو مصطلح عام فيه كثير تكنيكات تحته :
الباسف مانيول , التيب , الالكترو , الابر الجافة.الصينية .. ألخ

و صار يوصى تنتبه لعلامات ادمان المريض لها و تنتبه تسبب بها لانه كذا تعيق تحسن المريض و صار ينصح ما تتجاوز 30% من التكنيكات المستخدمة علاجيا و في الظروف المناسبة لها مثل (المرحلة الأولية من العلاج مثل مابعد العمليات , الكسور , تخفيف ألم , تشجيع مريض .. ألخ)  و تستبدل أو تدخل تدريجياً علاجات اكتف اكثر مثل :

  • علم تثقيف الألم
  •  التمارين بأنواعها
  •  قرارات تغير نمط الحياة
  •  تعلم اسس التأقلم و التغيير
  •  الاسترخاء
  • التمارين الهوائية
  •  التركيز على دور النوم
    .. ألخ

  الفرق بين اللستة الاولى و الثانية , أن الثانية تخلي المريض حركي اكثر و مدرك اكثر ان الخروج من حالة المرض تتم عن طريق الاستقلال بذاته و ليس الاعتماد على تكنيك علاجي طول حياته
و نحن بدورنا هنكون موجه لهم يعني نراقب معه و نصصحه اذا احتاج مع اعطاءه فرصة يفهم كيف يتصرف حتى بعد يخلص جلساته عندي و هذا الأهم ..

مقال هنا
https://twitter.com/SalwaPT/status/752117773418041344


نجي و من جهه أخرى المانيول كباسف تكنيك:
من سنوات درس المانيول على اساس انه يحرك مفاصل و عضلات بينما الابحاث اظهرت بأن هذا غير دقيق. مع التذكير بأن من أيجابياته تعزيز التعاون و يمكن تشجيع المريض كبداية , و ان تأثيره هو نيروفيسولجسكل افكت في تثبيط الألم و تحسين التحكم به في المرحلة الأولية من العلاج مع الحرص على توضيح ذلك كي لا يفهم المريض بأنه الحل النهائي لمشكلته و يظل غالبا المريض اللي خطة علاجه ماينول بس او باسف بس يرجع ينتكس و ما يعرف كيف يتصرف و غالبا يعتقد بأن الألم ما راح يخف حتى يرجع عندك يعمل نفس التنيكك الباسف و هذا اعتقاد خأطىء نتج عن عدم اعتماد مهارات التأقلم و الاستقلال للمريض
فغلط ينقال لمريض انا راح ارجع العظمة مكانها لانه غير صحيح علميا و يخلق تصور سلبي لدى المريض انه كلما رجع الألم لازم ارجع لاحد يرجع عظمتي مكانها …


يارب كلامي يكون واضح لك و هذه دراسة للتعمق
The Mechanisms of Manual Therapy in the Treatment of Musculoskeletal Pain: A Comprehensive Model


مقالات مفيد :
http://www.paincloud.com/2015/07/10/a-solid-slap-in-the-face-a-recent-graduates-perspective/


https://thesportsphysio.wordpress.com/2014/06/16/there-is-no-skill-in-manual-therapy-2/

مقال/سنابات عن نظرية تغيير السلوك مفيد في سياق تحفيز تفاعل المريض :

هذا المريض صعب , إليك أمور تأخذك لعقل المريض صعب التغيير بشكل أكبر ؟!


هذا العلم يتغير و يتجدد و هذا اخر ما استجد , المانويل ثربي-باسف تكنيك سقط من القمة و , له دور لكن دوره ليس كبيرا كما كنا نعتقد


.

شائع جدا : أحب النيرو بس تحسن الحالات ميؤوس منه؟

سؤال شائع جدا : أحب النيرو بس تحسن الحالات ميؤوس منه؟

 

 النيرو اوسع مما تعتقدوا بكثير و ما عمره انحصر في حالات الشلل بس فيه كذا مفهوم اشوف انه فيه ادراك ضعيف له بخصوص حالات النيرو و هو :


1#- تحسن الحالات العصبية عادة بطئ جدا و يختلف من الجهاز المركزي للطرفي، الجهاز العصبي الطرفي ابسط اصابه تاخذ فيه تاخذ 3 شهور عشان ترجع طبيعي لان نسبة الشفاء 1-2 mm في اليوم و هو معدل بطئ جدا.
طبعا هذا الجهاز العصبي الطرفي الجهاز المركزي ما يصير فيه التئام لاي نيرونات متضررة ابدا بس يصير تعويض ( Neoplastic ).. و اصابات الجهاز المركزي يمكن تحتاج 6 شهور لسنه قبل نشوف شيئ مرضي نوعا ما.  نوع , شدة و مكان الأصابة إضافة للعوامل الإجتماعية و النفسية المحيطة بالمريض أمور تؤخذ بالحسبان بكل تأكيد.
.
2#- صح النتائج بطيئة ما تظهر بشكل بارز على وظائف المريض الظاهرة كحركة او احساس بس اثناء الفترة الاولى تكون فيه تغيرات طفيفة على المستوى المايكروسكوبي بين النيرونات يعني ما تشوفها الا اذا حطيت المريض تحت FMRI. للدماغ او عملت EMG تلقط نشاط لا يرى بالعين المجردة و بسبب جهل الاخصائي و المريض ان هذه الامور تصير تجده يصاب بالإحباط و قد ينهي جلسات العلاج او ينقطع المريض عنه و هذا يؤدي لضياع كل الجهد و هذه التغيرات تتفكك و تضيع فهنا تطبق حرفيا قاعده ان “المعرفه قوة
.
.
3#-حتى التغيرات المايكروسكوبية تحتاج لظروف تأهيل معين حتى تنجح و  “الباسف موفقنت وحدها قد تحدث فرق على مستوى الجهاز العضلي و لكنها لا تؤثر كثيراً على التغيرات العصبية ”
.
.

 

 

هذه المقالين وضحت فيها عوامل مهملة في التأهيل العصبي و اشوف جهلها خلت الناس تيأس لحد ما طبعا تعلمت أكثر عن اللدونة العصبية و استجدت معلوماتي فيه بعد هذين المقاليين لكن مازال المرور عليهم مفيد لأخذ فكرة عن كيف يمكن أن نستغلها في تأهيل الأعصاب .
👇👇
لا تقل لي ” تخلص من عاداتك السيئة ” , علمني كيف يمكن أن يحدث ذلك؟

الجزء الأول

الجزء الثاني

😘