لحظات ضعف ، بداية مواجهتي مع أعراض خمول الغدة الدرقية 


​شيء لابد منه ، لا مفر من المرور بلحظات ضعف من فترة لأخرى. 

و شيئ متوقع أن أغلبنا يحاول إخفاءها قدر المستطاع عن الجميع .

نخاف أن تستغل ضدنا و نخاف أن نعامل بشفقة و عجز. 

في بداية عملي و تجربتي مع الألم المزمن كنت أتضايق عندما تبدو مريضة قلقة علي و تحاول التخفيف عني في بعض لحظات ضغوط العمل التي لم استطيع إخفاءها تأثيرها علي. 

يفترض بي أن أقدم المساعدة لا العكس ، لم أحب نظرات الشفقة يوما.

مرت السنوات و تجاوزت هذه المرحلة بدروس عدة أهمها :

لحظات الضعف هذه جعلت مني شخصا أقوى لاحقا .

كان لابد أن أعيشها لكي أستطيع التعامل معها. و استخدمها سلماً للتقدم نحو الأمام .
لا يمكن لي أن أعيش كل حياتي متظاهرة بالقوة أمام الجميع و لكن بنفس الوقت لا يمكن أن اسمح للحظات الضعف أن تصبح المتحكم الرئيسي في خطواتي.
لا بأس ، فأنا أفضل الآن .
أدركت بأنه يجب علي بأن أصبح مرنة و أعطي نفسي فرصتها في عيش هذه اللحظات. 

و ربما تجربة شعبان الأخيرة وضعتني في أكثر لحظات ضعفي تخبطاً. 

أو ربما هي لحظات مواجهة حقيقة ، تأقلم تكيف ، تأمل ، إعادة تقييم ثم النهوض بقوة أكثر .
منذ أيام الجامعة شخصت بخمول في الغدة الدرقية و تحسنت و لم تظهر علي أعراض حتى هذه السنة ، تغيرات جديدة ظهرت علي فجأة. 

وقفت متخبطة فعلا! 

هذا الخمول و الإرهاق ، النوم الزائد عن حده ، لحظات إحباط و تفكير مبالغ على أمور لا تستحق .

لم أعرفني حقا!
مررت بفترة اكئتاب !

كرهت فيها العمل ، كرهت فيها مواقع التواصل ، لا رغبة لي في إنجاز أعمال الفريق المتراكمة علي ، كرهت حاجتي لتبرير عدم رغبتي بالقيام بشيء لأنه أمر لم يكن يبرر بكلمات.  الامر كان يبدو للناس اني كسوله لا أكثر.

أعترف اني كسوله لحد ما لكني لم أصل لدرجة تأجيل يتطلب أسابيع أو أشهر كما بدأ يحدث معي مؤخرا .

فقدان الاهتمام ، ضاع الحماس مني ، الحاجة لأن تشعر بتفهم الآخرين كانت سيئة.
انا أعيش في منزل يتفهمني ربما العيب كان بمن اعمل معهم لم يحاول الكل تفهم ما حاولت قوله لفترة و لهذا انا ممتنة جداً لمن تحملني حتى بدأت استرد نفسي القوية .
تحفيز نفسي باستمرار ليس بالسهل كما في السابق.

ضغوط أن تكون منجزاً دائماً كانت مزعجة ، أردت خلوة مع نفسي التي فقدت الاهتمام بكل شيء أكثر من حاجتي لتفهم الآخرين.
لم أكن أرغب في زيارة أحد و لا الخروج لأي مكان ما عدا التسوق و النزهات الخفيفة لتعديل تعكر المزاج الذي يذهب و يأتي بدون سابق إنذار .

كنت أحاول تعديل مزاجي بالإنفاق الغير لازم في الأسواق و هو الخيار الأسوء بكل تأكيد .

“خرجت بملاحظة مهمة لنفسي بتجنب الأسواق في حالة تقلب المزاج المفاجئة.”


انا أقوى من أن أتأثر بالمواقف العادية كما حدث معي خلال تلك الفترة !
يوجد شيء في داخلي لم يقتنع بأن كل هذا الكسل بسبب الغدة الدرقية ، كنت أقول لنفسي (دعي عنك الكسل ، انتي تخلقين اعذاراً تافهة للتهرب من كل شيئ)

هل كان سبب خمولي عضوي فعلا ؟ أم أني اختلق اعذاراً تافهة حقاً ؟

قد يبدو لكم تساؤلا تافها لكن جديا كنت أخشى بأن الإجابة ستكون الثانية ؟

و بنفس الوقت إن كانت الإجابة فعلا هي الأولى فكيف ستصبح الأمور لاحقا ؟
عندما شخصت بخمول الغدة الدرقية في الجامعة لم يظهر علي أي عرض ؟ مالذي تغير الآن ؟
قمت بفحص دوري قبل ظهور الأعراض بأشهر و كان المعدل طبيعي لحد ما.
ماهذا التغير المفاجيء ؟
ربما بدأت أقتنع بأن أساس مشكلتي عضوي عندما بدأت الغدة تتضخم قليلا ؟

لقد كان أكثر الأعراض إزعاجاً !
بكل تأكيد قمت بتحليل للهرمون و الذي علي أن انتظر أسبوعين حتى أرى نتيجته ؟!
ياللسعادة ، أسبوعين أخرين و فرصة أكبر للتفكير لحد الوسوسة.
ربما من حسن حظي بأني أخصائية مطلعة لم أعطي أفكاري السلبية فرصة للسيطرة علي للأبد. 

لم اعطها فرصة للتحكم بكل شيء ولله الحمد .
و قد صادف تلك الأشهر خطتي لأخذ مستواي الرياضي من التمارين الهوائية لتمارين المقاومة و الأجمل الجري ، كنت متحمسة و بدأت بتدوين خطتي القادمة ، اشتريت الأثقال و بعض المعدات اللازمة ، بدأت بالهرولة و الجري المتقطع.
ما حدث وقتها و هو شيء لم أخذه بجدية بأنني بعد كل جولة تمارين خفيفة أصبحت انام ساعات أكثر بسبب الإرهاق . 

كان يومي ينتهي عند المغرب ، إنهاك لا استطيع مقاومته. 

نشاط من الصباح حتى ما قبل المغرب يقابله نوم 14 ساعة .

لم أتصور بأن محاولة مقاومة النوم ستكون بهذه الصعوبة. 

محاولة النهوض في الوقت المناسب كانت صعبة جدا.
بدأت نسبة تعرضي لشد عضلي حتى بدون نشاط و بالليل تزيد بشكل ملفت ، بدأت أشعر بتنميل في اطرافي بشكل ملاحظ جدا .

التنميل كان أول أعراض لكني لم أفكر أن الغدة الدرقية قد تكون السبب ، لكنه كان يزيد مع الوقت بشكل لم أستطع تجاهله. 

و لعل الملاحظ أكثر بأن هذا التنميل كان مختلف جدا عن الذي عرفته من تجربتي مع الألم المزمن في كتفي. 

ألالام مفاصل بدون سبب واضح و لكن تزيد مع محاولة المشي و التمارين. 

نعم كلها أعراض ترتبط بالغدة لم أخذها على محمل الجد يوما ، بدأت خفيفة من أشهر و لكن شعبان كان شهر الذروة.
مرت أسبوعين و ظهرت نتيجة التحليل ، متوقع ارتفاع غير طبيعي من الهرمون المفرز بسبب عدم قدرة خلايا الغدة الدرقية على التعامل معه .

كانت النسبة مرتفعة و قد رد الطبيب فورا بأنها نسبة مقلقة ، و لابد من عمل أشعة التراساوند للتأكد من سلامة الأوردة الحساسة في الرقبة من ضغط الغدة تجنبا للمضاعفات. 

الملفت أن الطبيب الذي رأى نتائج التحليل دون رؤيتي شخصيا “لاني ارسلت زميلة لي لتسأل بسبب عدم تواجد طبيب في فترة دوامي” أضاف بأن صاحب هذه النسبة قد يسقط في غيبوبة في أي لحظة ! 

انزعجت من هذا التعليق لاني كنت أمر بلحظات قلق و ربما لاني واعية لم يطل انزعاجي و مع هذا اعترف لقد اخافني .

فقط كنت أتسائل ماذا لو واجه مريضة أخرى غير متخصصة بنفس العبارة !

خفت رغم معرفتي ، فكيف ستكون مشاعر من يجهل واقع المرض !

إضافة لاني مع البحث عرفت أن الغيبوبة هي مرحلة متقدمة مع تأخر العلاج و هذا بعيد عن حالتي .

حقيقة انا واعية بما يكفي لأعرف اذا ما كان هناك عرض خطير يتطلب تدخل طارئ مثل تأثر الادورة بتضخم الغدة و لكني قررت المضي بعمل الأشعة و فعلا كل شيء كان سليم. 

طبيب الأشعة كان جيدا في شرح بعض الأمور لي منها المصطلح الطبي .

انا اعلم بأن وضعي ليس خطيرا ، لكني كنت أريد سماعها من طبيب و طبيب الأشعة كان ملما و تحدث كثيرا عن أمور حققت لي الطمائنية بمعرفتها. 

هذا و انا مختصة ؛ احتجت كلمة جميلة تهون علي قلقي!
تعرفت و بشكل اكبر على 

” hashimoto‘s thyroiditis “

و طبيب للأشعة هو أول شخص سمعت منه مصطلح هذا المرض الخاص.

حيث يهاجم الجهاز المناعي خلايا الغدة الدرقية بدون سبب واضح. 

التحليل الأخير أظهر تحسناً كبيراً و اختفى التضخم بنسبة كبيرة . 

تجاوزت الصدمة و مازلت مابين نهوض و سقوط مع التأقلم 👍
هذا كان فقط جزء من القصة جزء منها كتبته في بداية المشكلة و أكملت الجزء الآخر قريبا بعد أن تحسنت و لعلي اكتب المزيد لاحقا .


 مشاعر صادقة أجد الراحة في تفريغها كتابة من وقت لآخر و كما كتبت في توتير سابقا كون المرض منتشرا لا يعني هذا الاستخفاف بتأثير الإصابة به على المصابين و الصدمة الأولى هي الأولى بالمراعاة 📝
SalwaPT 

Advertisements

فكرتان اثنتان على ”لحظات ضعف ، بداية مواجهتي مع أعراض خمول الغدة الدرقية 

say something

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s