عندما تَفقد قلبك ؟!

عندما يفقد الطبيب قلبه ؟

منذ أيام كنت أتصفح كتاباً معقداً بعض الشيء ، تحدث و بإسهاب عن تأثير العلاقات بين الطبيب و المريض و ما يحدث لدماغ كل منهما و كيف تشكله الحياة بين أروقة المستشفيات!
الإفراط في الإندماج مع المشاعر التي تمر بنا يومياً قد يقتلنا داخلياً ، نعم ، هذا المكان ليس مناسب لأصحاب القلوب الضعيفة ليس بسبب منظر الأصابات المؤلم و لا العمليات أو الدماء التي يجب أن تمر بنا مهما كان تخصصنا الطبي !
بل لأنك تتعامل مع بشر ، قتلهم الألم من الداخل قبل أن يقتل أجسادهم!
بشر لدى كل واحد منهم قصة لم تجد أحد يسمعها!
قصة تخاف أن تهمش بدون سبب واضح!

استمر في القراءة